يسقط من القلب دمعتين

9 يناير

ويسقط من القلب دمعتين ” تعليق لا انتظر منكم علية تعليق ولا اهتم – يقول لى سلامتك يا معلم هو فى استالينى بيدمع الكادر  المعلم مين يجرحة … اضحك وارسل وردة على الشات ….
سقط من القلب دمعتين … لية كدة …ابتسم واصمت ولا اهتم …..يكفى ان اذكر نفسى بقلبى الدامى المجروح بصمت مطبق صمت الذبيح الذى يضيع صوته فى انتظار الخلاص ..لنهاية الموت …يموت واقفا حتى يميل يصل الى السقوط مرة واحدة …..يبدوا شامخا ومتماسكا ويهوى ولكنه لا يحدث صوت يزعج احد ،يختار النهايات ولا يقلق احد بثقل مشاركتة فى الحمل وان كان مشترك معه ،
امى كانت تحاول تدارك الامر كل مرة والا تشعرنى بهوانى مع من احب -احن الى لمسة يديها وانا اهتز مرات من بكائى ومرات من لسعات البرد التى تخشع نحيف مثلى يعند حتى فى احتمال البرد فى عز الشتاء على سطح بيته هاربا من غرف البيت الضيقة وان اتسعت ، يهتف صديقى “سلامه قلبك يا زعيم هو انت حد بيقدر عليك “اضحك بهوان ضحكة الذى يمنع الدموع ان تفيض حرصا على رجولة قالوا انها تفسد بالدموع وخجلا ان اثقل عليك وعندا ان الا ابقى معك باكيا نصف الوقت سرحان النصف الاخر ، يبتسم ويقول لى عاش نضال الطبقة العاملة اعزمك على شى يكسر البرد النهارد ، استمر فى حالتى
بطل تبقى انسان وهتطلع من الحالة دى على فكرة اللى بتعملة انت ده مش انسانى لانه مينفعش تكون انسان مع بنت بنت كلب …… دى كدابة وحتى اللى اقل منها كدب هتكدب يا ولدى عشان توصل للحالة

اصمت لا اتحدث اكتفى بالسؤال  نتسكع فى الطرقات ،وسط المدينة كائن مشوة احياننا ومبهر فى اوقات حين تنوى ان تراه كذلك … معانا 125 قرش انا هتكسف اشترى سجاير فرط … لية يا زعيم
معملتهاش ومش هعملها خد الفلوس واشترى انت.

وكل بضع ايام او بضعه اشهر نلتقى سنوات من الحكى سنوات من المعاناه وجلسات الشاى والفودكا والسجائر
ويقول لى مين سبب الفرحة النهاردة وحفلة الشاى امتى وفترة المعاناة التى تليها قد اية … اعمل حسابك انا على وش دخول النقابة قريب وناوى انحرف واخطب.

ابتسم وعينيا غارقة فى الحلم كانى ارى المستقبل متجسد كخيوط الشمس امد يدى واتدفى كانما الجا الى التخيل كحصن من قسوة صقيع الافتقاد …. اراهن  واصمت اعشق واصمت احب بعمق واصمت وانتظر خيبة الامال التى انسجها

حين ارى الواقع واتحدث ينطلق رصاص العند والعتاب والهجوم الحديث بعد صمت ينذر بجرئة المهاجم الذى تعود صمت العادة وصمت التحفظ وصمت ينتظر مستقبل وينتظر شى مغاير.

صمت فى انتظار القادمون وصمت ودع راحلون وهو يختار حكاياته ويختار السيناريو ويختار الانسحاب كى لا يكسر ولا ينكسر لا يكرة ولا ينكرة ويبقى شى فى المعادلة ليس كالصفر  وانا كان عندهم فجمع الاصفار يساوى خيبة كبيرة ، هم يتركون اثارهم ويذهبون ويتصورن انهم لا يتركون شى ويحمل هو تراث من االم والخيبة والاشتياق وذكريات  تحفر فى القلب دمعتين او اكثر

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

WordPress.com

WordPress.com is the best place for your personal blog or business site.

اللجنة الوطنية للتصدى للعنف الطائفى

لا للطائفية .......نعم للدولة المدنية

%d مدونون معجبون بهذه: